Monday, September 01, 2008

طلعوا البرقية

تحديث
طلعت البرقية
وشكرا للمصدر ولد بطنها
---
نعيب زماننا والعيب فينا وما لزماننا عيب سوانا
الساكت عن الحق شيطان أخرس

أين أنت يا وطني ؟ من الذي أضاع هويتك ؟
ومن الذي جعلك تابعا ً لا متبوعا ً إنك تئن وتستغيث لأنك تمر في أسوأ حقبة في تاريخك ... أوى أسفي عليك يا وطني , لقد صرت محل سخرية واستهزاء وتهكم من بعض دول الخليج , بعد ما كنت طودا ً وعملاقا ً نعتز بك ونفتخر , اليوم أراك ضعيف هزيل تعيش في كابوس من الرعب والخوف , بعد ما جردت من هويتك الكويتية الأصلية , وفقدت الولاء , وصار الولاء للطائفية والقبلية لقد ضعت وسنضيع معك
نحن في وقت قل به الرجال وكثر فيه الدجّال , انعدم به الضمير واتسعت فيه الذمم , عهد الشللية والمحسوبية والنفاق , هذا ما افزعني وصرت أخشى عليك وعلى أنفسنا من نكبات الزمن وتقلباته , ومن هم في مراكز القرار لم يعد يعيرونك الإهتمام الكافي , محاطون ببطانة فاسدة , همهم في المقام الأول ملذاتهم واشباع رغباتهم التي لم تقف عند حد , مما دفعني لقول الحقيقة التي يعرفها الجميع , ولكن اهتمامهم وخوفهم على مصالحهم الشخصية منعتهم عن النطق بها
الكل يعلم حالة التردي التي آلت إليها الأوضاع في البلاد , نتيجة الصراع والتكالب على النفوذ , وصارت الكويت كعكة لبعض الأفراد من النظام لا يتجاوز عددهم أصابع اليد الواحدة , استباحوها لأنفسهم دون حياء أو خجل , يا للعار! ماذا بعد ! صح من قال : من صادها عشى عياله , وأصبحت الكويت ملكا ً خاصا ً بهم , يتصرفون بها كيفما شاءوا
, ونحن نرى ونسمع بهذا من المقربين من أصحاب القرار وغيرهم . لقد طفح الكيل , وكثر الكلام , وزادت الأمور سوءا ً ,. وهم غير عابئين يرون أنفسهم أولى بالكويت من غيرهم , ألا يعلمون أن الكويت الآن تعيش في حالة من التخبط والفوضى الإدارية والسياسية , سائرة نحو هاوية مؤكدة , ماعلينا إلا انتظار وقوعها بين لحظة وأخرى . كل يوم نسمع عن الجرائم التي ترتكب في وطننا , وتتصدر صفحات الجرايد والمجلات صباح كل يوم , تهدد كيان الوطن واستقراره , وصارت بلدنا مرتعا ً للمجرمين القادمين من الخارج , أو من هم بالداخل من كبار رجالاتها الذين لا حسيب عليهم ولا رقيب متنفذين في شئونها لمصالحهم الخاصة دون الإهتمام بأمنها واستقرارها ولائهم للطائفية والقبلية باعوا وطنهم لرغباتهم ونزواتهم الشيطانية التي لا حدود لها , وهذا مايؤلمني ويؤلم كل مخلص , لأن الكويت بلدنا جميعا ً يهمنا أمنها واستقرارها وهي بحاجة لمن يحميها ممن يكتب بالصحافة من فئة البدون (( ومن العصابة المنظمة الموجودة بداخلها ))
نعم
, النظام من اختار الديمقراطية منهجا ً لحياته , ولكن الديمقراطية والحرية التي لن يتوفر بها الأمن والأمان لا حاجة لنا بها , لأن هناك من استغل الحرية والديمقراطية بالسير بها في الإتجاه الخاطئ , بإسم الديمقراطية سرقوا البلد , واستولوا على أملاك الدولة , بإسم الحرية تطاولوا على الغير لأنهم هم الشرفاء وغيرهم خائن ومرتشي , وكأن الناس ليس لهم كرامة ! لأن من هم في مراكز المسئولية من أبناء النظام ضعفاء لايستطيعون مواجهتهم , والضعيف تسهل السيطرة عليه , والكل يعلم أسباب نقطة الضعف فيهم . السؤال : هل ما يجري اليوم في البلاد يسمى ديمقراطية ؟ أم فوضى عارمة وخروج على القانون ,. وتحدي سافر للسلطة والنظام , أين أصحاب القرار ؟ أين من جلسوا على كراسي المسئولية ؟ غابوا عن الساحة وتركوا الأمر كأنه لا يعنيهم , ورعاع القوم عاثوا في الأرض فسادا ُ ..! ألم تروا معي ان المسئولين من النظام سيطرت عليهم فئة من الشعب يتحاكمون بهم , ويفرضون أرائهم عليهم في كثير من الأمور بعد ما كانوا يأمرون , صاروا يؤمرون ! هذا ما كنت أخشاه . إنها محنة ,, بل مصيبة .. إنتظروا لتروا الأسوأ , وماحدث في بيروت سيتكرر في الكويت ( النار تحت الرماد ) . بدايتها إضراب الجالية الأسيوية وشل حركة العمل في جميع مؤسسات وقطاعات الدولة لأكثر من ثلاثة أيام ذكرتنا بأحداث ( خيطان ) وما نتج عنها , ولا نريد تكرارها مرة أخرى , فالعمالة الأسيوية قد تتحول إلى عواصف مدمرة , ويخرج الطابور الخامس الذي يستغل هذه الأحداث في زعزعة البلد , وهذا ما نخشاه , وهو أمر يتوقعه كل كويتي . في ذكرى اليوم المشئوم 2/8 , والشعب يترحم على شهدائه , ويتذكر المفقودين والمسئولين يتمتعون في إجازات ترفيهية خاصة طالما الدولة تدفع وتغطي جميع المصاريف , ووسائل الإعلام العالمية المسموعة والمرئية تنقل الأحداث التي تجري بالكويت , لا شك أن هناك تواطئ مشترك بين بعض أفراد من الحكومة والنظام وأعضاء مجلس الأمة وأصحاب الشركات من علية القوم لذلك يحاولون قدر الإمكان التكتم والتعتيم على أسماء أصحاب هذه الشركات وغيرهم المتسببين في تلك الأحداث , حتى لايعرفهم الجميع , ألم يوضع حدا ً لتلك المهازل ؟ الكويت ليست سلعة لتباع . رحم الله أسلافنا وأسكنهم فسيح جناته . الأيام حبلى . وستلد في المستقبل القريب أحداثا ً أكثر ضراوة وخطورة وكل ذلك بسبب عدم إهتمام المسئولين في إتخاذ القرارات الرادعة . الشعب يعلم الكثير من الأمور ويتابعها بدقة , والمخلصين الغيورين على الكويت يتألمون ولم يجدوا من يلجئون إليه بل يتساءلون من المسئول عن ما يجري في البلاد ؟ هل النظام ؟ أم هناك أيدي خفية تعبث في أمن البلاد لمصلحتها ؟ أو أن بعض الأفراد من النظام متواطئ معها , وضحى بمصلحة البلاد من أجل مصالحه الشخصية ؟ الكل يتهم النظام ويتكلم عنه وصار محل سخرية واستهزاء لدى البعض لأنه في وضع لا يسر ولا يبشر بالخير متفكك , يتصارع أعضاؤه فيما بينهم بالعلن والخفاء , والكل يعلم بذلك لذلك نما الحقد والكراهية في نفوس الكثيرين من أبناء النظام , وسادت الفرقة بينهم واخذ البعض من يعمل ضد الآخر علانية دون تحفظ , لانهم يرون من هم في مراكز المسئولية أثروا واستفادوا الكثير من خيراتها دون رقيب .كانت الأسرة الحاكمة في الماضي كالشجرة يستظل بها الجميع , أما اليوم فهي كالعود لاظل لها بعد أن ضاعت هيبة الحكم وكرامة الأسرة التي أصابها الوهن والترهل . أنها إرادة الله التي أوصلتنا إلى مانحن فيه من ذل وإهانة
إن التاريخ ملئ بأخبار الأسرة الحاكمة , وهو تاريخ ملئ بالعبر والدروس , وما يحدث بالكويت هذه الأيام هو الشغل الشاغل للكويتيين بكافة شرائحهم , لأنهم يرون الوضع لا يطاق , وصار كل من ايدو ,, إلو والكل يتبجح بما في نفسه دون حياء أو خوف , والمسئولين جل همهم الجلوس على الكرسي والإستفادة المادية والمعنوية , أين من كوفئوا ووضعوا في مراكز المسئولية ؟ أين من أقام الدنيا ولم يقعدها في يوم ما يطالبون بالإصلاح في الوقت الذي هم فيه خارج المسئولية ؟ اليوم الوضع أسوأ بكثير مما كان عليه في ذلك اليوم وهم في مراكز المسئولية , ولم نسمع لهم صوت , لأن للكرسي لذة ووجاهة وبريق ! وهم المستفيدون من هذا الوضع ,,, إنــه العــصــر الذهبي بالنسبة لهم ...
إن ما يطرح ويناقش على شبكة الإنترنت , وما يتفوه به بعض أعضاء مجلس الأمة عن النظام له ما يبرره , وما تكتبه الصحافة , وما يتداول على مسجات النقال , وما يكتبه الحاقدون والنقاد وغيرهم شي مخيف , لأنهم يرون ويسمعون ما لا نعرفه , وما يكتب على حيطان المدارس واسطبلات الخيول , دليل واضح على أن الشعب يعرف الكثير عن المساوئ ولا يخفى عنه شي .هناك من وصف بعض أفراد النظام بالخونة , وآخرون يتهمونهم بامور أخرى وصار النظام الحيط الواطي , كل يحاول تجاوزه , وهذا يدل على أن النظام انتهى دوره ,, ولم يعد قادرا ً على المواجهة فقد الثقة بنفسه كما فقد ثقة الشعب به إن مؤشر يوحي بنهايته والمسئولين يسرهم ويرضي غرورهم وجود صورهم صباح كل يوم على صفحات الجرايد والمجلات بالابتسامة العريضة والتصريحات الفارغة التي لا تسمن ولا تغني من جوع . هناك رشوة ,, فساد ,, سرقات ,, هتك عرض ,, تسيب ,, تجاوزات لا حدود لها , وأمور كثيرة غيرها لا أحب ذكرها , ' من أمن العقوبة أساء الأدب ' . المسئولين أضاعوا هيبة الدولة وأضعفوا النظام , فأصبح مطموع فيه , أطماع الموقع والثروة , وهذا ما يبعث لليأس , والقضية غدت ' نكون أو لا نكون ' , لأن من هم في مراكز القرار اهتموا بأمورهم ومصالحهم
فقط , وكما قيل ' أنا ومن بعدي الطوفان
خالد الأحمد الصباح
---
وجه قبل أيام قليلة الشيخ خالد الاحمد برقية الى مقام حضرة صاحب سمو امير البلاد تضمنت نقدا ونصحا للاوضاع العامة في الدولة وأداء الحكومة بشكل خاص
البرقية عممت على ثلاث صحف امتنعت عن نشرها حتى هذه اللحظة

46 comments:

Q8lover said...

الاوضاع ما تحتاج برقية الكل عارفها ومعايشها ...وأداء الحكومة !! هذا سيفوه وهذي خلاجينه إذا ما كان في هالبلد غير هالولد شراح يتغير في الاداء يعني!! خلها على الله يا عاجل

Enter-Q8 said...

عاجل

تتوقع منو ينشرها بدون موافقة الديوان الاميري

حسب قانون الصحافة

حمودي said...

اي والله ضروري ضروري نبيها

q8ity said...

المشكلة ليس بالبرقيه انما باليات الاصلاح
الحكومه بتشكليتها المختلفة ليس قادره علي الصمود
الكتل السياسيه يافطات ضخمه دون اثر فعلي ما تفاوت الاصوات بين القوائم الا دليل بسيط علي ذلك
الموضوع الامر ان القوي السياسية حكومه و وزراء و نواب و سياسين ماهم الا تجار كبار او يعملون لمصحلة تجار كبار
و اذا صح الخبر لماذا خالد الاحمد ارسل برقيه و ليس مقابلة شخصية مع صاحب السمو الامير خاصه انه كان رئيس الديوان الاميري حين كان يسمى وزير الديوان رئيس الديوان - قبل ان يعزل و يعين ناصر المحمد بالتسمية الحاليه وزير الديوان الاميري -و يعرف اللياقه مع التخاطب او ارسال مقترحات لسمو الامير
اما ارسال الاقتراحات للجرائد اذا كانت البرقيه تحوي شي مهم من الاجدر نشرها دون المرور بقضيه ارسالها لصاحب السمو
و لكن قضية ارسل امر للامير ثم نشرها كان صاحب المنشور هو المخلص للازمات امر مستغرب
و الغاربه تأتي من شخصية كانت قريبه من اتخاذ القرار منذ نهايات السبعينات الي نهايات الثمانيات و انجاله بمراكز عاليه في ديوان رئيس الحكومه
الموضه الجديده مليقه بصراحه
الي في قلبه شي يقوله
دون لف او دوران اما ان يطرح نفسه شهيد و مصلح انا توجهت للقياده و اريد ان اخبركم من اجل التصفيق له و تسميته بالاصلاحي امر لا يستقيم مع شخص خالد الاحمد اخ صاحب السمو الامير و رئيس الدوان الاميري الاسبق و العارف بالياقات بتلك الامور سياسيا و ادبيا و اجتماعيا

هذيان said...
This comment has been removed by the author.
هذيان said...
This comment has been removed by the author.
kila ma6goog said...

خالد الأحمد ابو طلال الخالد؟

كأنه متوفي؟ و الا انا غلطان؟

kila ma6goog said...

آسف الظاهر انا غلطان


عطنا زبدة البرقية

هذيان said...

بحسب ما أعرفه أن النقد موجه إلي مجلس الأمة ؟؟

كيف لم تنشرها الشاهد ورئيس تحرير الشاهد مقرب كثير عند الشيخ خالد الأحمد هو وشقيقه سعود زوج بنت اليخ خالد ؟؟

MaCHBoS said...

انشالله خير و ينحل المجلس

كويــتي لايــعه كبــده said...

زبدة نقده؟

عندك نسخة؟

شنو نوعه؟ يبي المزيد من الانفراد ومو عاجبة وجود المجلس والا يطالب بالاصلاح ووقف العراك على المصالح المادية من حساب الدولة؟

اجار الدين كشمش said...

الشيخ خاالد الاحمد

موقفه وخماله في الغزو في لندن

مع الكويتين لا يأهله ان يقدم اي نصيحه سياسيه

برقيته ..تحليلها السياسي
الوحيد هو
انا شيخ ’’ وكبير في السن,, ترا انا موجووووود

لكن انا راي الشخصي خمال الموجودين واااايد

احسن من نصيحته

فمالله

nanonano said...

this is kuwait...bacher al'9a77a alkel garieha

bs laish fi jarayed emtan3at 3an nasherha?

Sn3a said...

ليش منعوها؟
اذا اهم بنفسهم ينشرون المصايب اللي تنشر
ويقطون نغزات عالمصايب اللي ماتنشر

مُحَسّدْ said...

مبارك عليك الشهر

وعساك من عواده

Bad-Ran said...

منو هذا ؟

lawyer said...

منو الشيخ خالد الاحمد؟

KuwaitVoice said...

من صجكم موعارفين الشيخ خالد الأحمد ؟


http://www.kuwaitup.com/uploads/8285-3142-795.jpg

فشلتونا ;P

هذي صورتا عشان ما تنسونا بعد وتتذكرون منو اهو

تحياتي للشيخ خالد الأحمد

nanonano said...

خارج الموضوع...صار لي يومين أقرا بالكويتي الفصيح - قمّته...و قاعده أتسائل بيني و بين نفسي..أنت ليش في قمّتك..اليوم بس فهمت أنك منقمت...الحين
u made sence to me
عقب سفرتك الطويله هذي يسمونها
culture shock

بنت الشامية said...

بعد اذنك عاجل

Bad-Ran


lawyer

هو الشيخ خالد احمد جابر الصباح
اقدم وكيل للديوان الاميرى بالكويت
فقد كان وكيل الديوان الاميرى من عهد الشبخ عبد الله السالم الى عهد الشيخ جابر الاحمد
والحين هو مستقر بلندن
وزعلان على الشيوخ

حسام بن ضرار said...

جان زين يحلون مجلس النواب الخمه و يفكونا

mtfa2el said...

رايي من راي حسام بن ضرار
نبيها حل

As YoU LiKE said...

مشكلة اللي يختفي سنين .. ويطلع فجأة بعدين يختفي فجأة !

احد عنده البرقية ؟

خل يقطها بإيميلي جنه مايدري :)

حـمد said...

وينها

ابو لطيف said...

وين الوثيقة اللي كانت في اول التحرير

ومن كان موقعها

وينهم الحين

ترى الرطب السكري زين حق الفطور والسحور

احرص عليه

ButterFlier said...

باجر بلليل بإذن الله

حاطه انا كاملة

ButterFlier said...

عنوانها

نعيبوا زماننا و العيب فينا !!

الجوري said...

ما فهمت

EXzombie said...

تتوقعه يحس

nanonano said...

أنا منبهره..و منصدمه..و طاقتني البوهه..و تبي الصج..ماني قادره أصدّق أن مثل هالبرقيه طالعه من خالد الأحمد

q8ity said...

تحديث التعليق
مازالت الموضه بنقد و استمرار النقد دون وجود اليات اصلاح حقيقيه
اما اسلوب النقد لاثبات الوجودفهذا امر ممل و تكرر سبق ان مارسه البعض و فشل ثم عادوا الي رشدهم
و الان بعد اصبح برد لندن لا يطاق و المصروفات وايد
الله يرحم ايام الديوان و الحسابات المفتوحه
اتمنة من من صدر منه الرساله ان يقرا العنوان مرى اخرى
اتمنى ان لا تكون وقف ارسال الاموال و ضخه بصوره كبيره هي السبب في هذا الاحتجاج المفاجىء و التركيز علي احداث قريبه يدل ان السالفه صارت اقريبه
لن اذكرها الان و لكن
هناك مطالبات منه تتعلق بالوضع المالي و ترتيب المراكز خاصه ان نائبه -مشعل الاحمد ايام الديوان- عائد بقوه و هو بقى اسير سالفه الديوان ب88
ما عليه
الكبر شين و رمضان كريم بس سالفه الصحافه و البدون
مو اهم الي كاتبينها لك

Maow said...

الاوضاع بالديرة من سيء الى اسوأ ش اليديد مو محتاجة برقية بس من ناحية المجلس يا رب يسمعون و يحسون على دمهم شوي

Bu Jassem said...

الله يرحمج يا كويت
واضافه لمعلومات اخواني عن الشيخ خالد
عياله احمد وفواز ضباط كبار في ادارة الجنسيه والجوازات
والكل يشهد لهم بعملهم
وسلامتكم

حـمد said...

برقية مباشرة خالية من اللف والدوران وتعبر عما بكل مواطن فقد الشعور بالامن والامان خصوصا وهو يتابع تراجع الدولة في كل المجالات وتنامي اللغة الطائفية والقبلية وخطرها على مستقبل الابناء .

رسالة وان تأخرت كثيرا الا انها اتت بالصميم


شكرا لكاتبها وشكرا لناقلها المميز دائما عاجل

هذيان said...

منذ فترة وجيزة فقط كانت كلمة الشيخ خالد ماذا يريد الكويتيون اكثر ؟؟

الموضوع لم يخرج عن نطاق تسوية لموضوع ميزانية الديوان السابقة كتسوية الشيخ على الخليفة

برقية ليست موفقة فباب السلطات مفتوح امام الجميع فلماذا أقحام أمور البلد والشعب في خلاف تلك ما لم يعيها الشيخ خالد الأحمد

Purplecious said...

صج نسخة منقحة؟

Eng_Q8 said...

الكل يدري شنو صاير بالديره ولا شيء جديد بهذه الرساله

لكن السؤال وين الحل ؟؟ والا المعنى ببطن الشاعر ؟


الله يستر على الديره ويحفضها ادعوا لها بهالشهر الفضيل

As YoU LiKE said...

"ولكن الديمقراطية والحرية التي لن يتوفر بها الأمن والأمان لا حاجة لنا بها"

شلون لندن ؟

يقولون براد ؟

مافيها رطوبة وخيسة وحر !

Sn3a said...

هالوثيقه عرضت بعض اللي عارفينه وياما رددناه وقرينا عنه
وعرضت جزء نعرفه لكن اخفيناه عن انفسنا عشان لانصدق وجوده

هذي ترجمه بسيطه للي حاصل
لكن انا بعرف شاللي بيكون بعد هالوثيقه

يعطيكم العافيه جميعا

شـقـــــران said...

العزيز عاجل

مبارك عليك الشهر




برقية تستحق التأمل لما فيها من نقد، فالوضع يزداد سوءا..ولا أظن أن هناك تحرك معاكس باتجاه تصحيح اوضاع البلد




ولكن يبقى نقداً لوضع شَابُه ما شابه!؟






مع وافر الاحترام والمودة

Chaotic pOsha said...

الحجي سهل بس ياريت يتحركون ويسوون شي
وشكرا على النشر

eShamiYa_RockS said...

نقدر جهوده و حبه للوطن ..لكن محتاجين تحرك أكبر من جذي من قياديين بيدهم القرار
هالكلام كل يوم نعيد و نكرر فيه

و المجلس اللي أساسه حفظ حقوق الشعب صار مقيد لها بفضل مخرجات هالمجلس
!
شيءمحزن ..

Jibla Square said...

والله مشكله ديرتنا كل من يترحم عليها الشريف و الحرامي ....


خالد الأحمد مو اللي عنده قصة مشهورة أيام الغزو .. و أبعده جابر الأحمد و راح لندن ؟؟؟!!!!!

KrakatoA said...

شعقبة يا خالد الاحمد

على قولة المثل..
عقب ما (..) صمت فخوذها

هذا حال خالد الاحمد

Enter-Q8 said...

اوكي و بعدين يا شيخ شنو تبي توصله

بهالبرقية ما ينفع التلميح

لأنها رسالة خطرة يجب وضع الاصبع على الجرح قولها

هذا اذا
اقول اذا

ما ني قايل

bo bader said...

عاجل ،، تحياتي الحارة ...

مع الأسف رسالة وايد متأخرة من شخص ' لك عليه '

شبعنا من سوالف ونصايح من ناس عندها مشكلة وتحس انها مهمشة من قبل السلطة .

المطالبة بالاصلاح ما تكون بهذه الطريقة وبالتأكيد مو من بعض الأسماء مع كامل الاحترام للكل.

فاقد الشيء لا يعطيه !!