Thursday, September 29, 2011

الكرامة الإنسانية

البشر كسلعة تحجز وتباع

تخيلوا صورتكم مكتوب عليها محجوز أو خبرة!!! أو وصل حديثا

---
من أول ايام ظهور الصحف الإعلانية والأساليب المهينة للكرامة الإنسانية مستمرة ضد عمالة المنزل بالدرجة الأولى ولقد حاولت بعض الجهات الإنسانية مخاطبة تلك الصحف بضرورة تغيير طريقة الصياغة وتمت الإستجابة بالفعل ولكن سرعان ما عادت حليمة لعادتها القديمة
يهمني في البدء التأكيد على أن العمالة المنزلية لديها مشاكل أعمق وأخطر من عرضهم كبضاعة في سوق جواري العصر الحديث وخذوا هذه النقاط
الرواتب هزيلة
لا توجد عقود عمل تضمن حقوقهم مثل عدد ساعات العمل
الضغط عليهم لتغيير ديانتهم أن كانوا غير مسلمين -لا اكراه في الدين
التعرض للإغتصاب والتحرش الجنسي والضرب في المخفر ومكتب الخدم والمنزل
في حال تعرضهم للعنف وذهابهم للشكوى في المخافر لا يجدون مكانا يحفظهم من خطر صاحب العمل
بلاوي أخرى
كما قلت المشكلة أكبر من الصياغة مع انها ليست بالأمر الهين
اليوم مع التطور التكنولوجي صممت صفحات الكترونية تعرض صور العمالة المنزلية وغير المنزلية بصورة أقرب لسوق الغنم أو الجمال مع تمييز ديني واضح - خادمة مسلمة وخادمة مسيحية وكل راس وعليه سعر
---
بإعتقادي أن ما يحصل يكشف زاوية معتمة من حياتنا المتناقضة فنحن نصرح بأننا مسلمين ولدينا اخلاق عالية في التعامل مع غير المسلمين أو من يعملون لدينا عموما ولكن ما يفعله البعض منا أقرب لأيام الجاهلية الأولى مع بعض التغييرات الطفيفة
---
ان الجهات المعنية مطلوب منها الطلب من الصحف الإعلانية وقف نشر الإعلان المسيئة لكرامة العمالة المنزلية كما هو مطلوب منهم ومنا مخاطبة مكاتب العمالة المنزلية التي تنشر اعلانات في الأنترنت بضرورة مراجعة ما يكتبون
واختيار الفاظهم بعناية كاملة
لنقترح صيغ اعلانات اكثر انسانية ليصمم المدونين أشكال اعلانات غير مهينة لكرامة
فلربما من يقومون بهذا الفعل لا يعرفون أنهم يقترفون جريمة ضد الإنسانية

13 comments:

Anonymous Farmer said...

شكرا على الالتفات لمن لا حول ولا قوة له

حاطين صورهم بلا أسم كما لو كانوا خراف

العمالة الوافدة لا يهتم أحد لها بشكل رسمي

لا السلطة المحلية ولا منظمات حقوق الإنسان العالمية

على الله وعلى رحمة معازيبهم ، لا يجوز

مسكين من لا صوت ولا قيمة إنسانية له

بنت الشاميه said...

والله ياعاجل لو تدور على هالمكاتب تشوف الضيم والظلايم حسبي الله ونعم الوكيل فيهم ...وبعض الاسر تقضي على البقيه الباقيه فيهم
وهذا كله برقابهم يوم الحساب
بالتويتر نزل مكتب عماله منزليه اعلان وكتب فيه بيع اندونيسيه
ما بقى عمره مني.... الى ان غير الصيغه // وكان رده ...تعودنا على صيغة البيع وهو ولا فى باله انها نخاسه...والعياذ بالله
الموضوع كبير ومتشعب
و قبل كل هذا يبله صحوة ضمير
وقلوب رحيمه

شكرا انك اثرت هذا
الموضوع الانساني البحت

اشحقه said...

المنظر المقزز و المؤلم الآخر الذي لا أستطيع نسيانه هو منظر مجموعة كبيرة من المربيات حال وصولهن المطار، مصطفات في طابور مُعلقٌ على رقبة كل واحدة منهن ورقة كبيرة تحمل رقماً مختلفاً

krkor said...

والمهين اكثر هو اختيار الخادمه مو على سااس شغلها بس على اساس صورتها وهي شكلها يناسب ولا لا !!!

والله مظلومين العماله عندنا هالمهزله لازم توقف عند حدها

Addictioneer said...

لا حول ولا قوة الا بالله
حاطينهم بالموقع وكأنهم سلعة تنباع وتنشرى
هذا غير اللي ضاحكين عليهم بديرتهم
يقولون لهم راح تاخذ مبلغ الفلاني وتشتغل بالفندق الفلاني واخر شي يشغلونه بجاخور

شيء مضحك مبكي

عثماني said...

لا حول ولا قوة الا بالله

مازلت وسأظل على قناعة تامة ... باننا كمجتمع بحاجة الى اعادة صياغة

متعب مجتمعنا بتقبله لهذه الظواهر

عاجـل said...

Anonymous Farmer

موضوعهم مسكوت عنه لأن مجتمع كامل مشارك ومستفيد من هذه الجريمة الإنسانية
وسوف تجد من يبرر ويقول بثقة شيبون بعد ماكلين وشاربين وعايشين احسن من عيشتهم هناك

انزين جرب تكون مكانه يوم

عاجـل said...

بنت الشاميه

في الحقيقة شفت وسمعت كثير ومن أوسخ ما سمعت هو خدمة التأديب التي تقدمها بعض المكاتب وهي الضرب والتجويع حتى تتسنع الخادمة المتمردة

طبعا المتمردة تعني اللي ما ترضي تنمسح كرامتها ليل نهار أو تعمل بلا توقف أو تنام واقفه

عاجـل said...

اشحقه

هذا موضوع راح عن بالي

وهي ايام الرعب الاولى التي منذ النزول من الطائرة وحتى تدخل بيت المعازيب وانت وحظك قد يكونون خوش ناس وتصير واحدة من الأسرة أو العكس فتصير حياتها جحيم
والحل واحد

الإنتحار

عاجـل said...

Addictioneer

ابدا

ما في هذا الموضوع غير البكي والأسى
ومواويل حزن

عاجـل said...

krkor

انت وحظ كانك شاري رقي
مع العلم ان وضع صاحب العمل افضل مليون مرة لو اكتشف ان العاملة لا تصلح
لانه يقدر يغير

لكن لو الخادمة اكتشفت ان البيت وصاحب البيت مو مضبوطين
اين المفر؟؟؟؟؟

عاجـل said...

عثماني

نحتاج لعمل اعادة برمجة كاملة
ومسح - فورمات - ان امكن

اخبار مصرية said...

فعلا شيىء مهين
المفروض ان تعرض الخبرات وليس الاشخاص بهذة الشكل وبهذة الوسيلة البذيئة