Sunday, January 24, 2010

حكومة الضيق بالدنيا


لم يكتشف الطغاة بعد سلاسل تكبل العقول
---



منذ أن دحرجت الحكومة كرة الثلج المتمثلة في تعديلاتها المرعبة لقانوني المطبوعات والنشر والمرئي والمسموع لم يخرج حتى اكثر الحكوميين انبطاحا بتصريح مؤيد لتعديلات الحكومة
لم يصدر أي موقف مؤيد سوى من الشيخ أحمد الفهد الذي يسعى كما هو واضح لتعويض القوانين التي مرت رغما عنه مثل قانون المطبوعات الجديد
---
ما هي تلك التعديلات الكارثية؟
ويرجى ملاحظة أن كلمة تغليط أن العقوبات موجودة في القانون الموجود ولكن بدون تطبيق أصلا
عقوبات بالسجن سنتين

 عقوبات تقضي بسجن رئيس التحرير والمحرر أو الكاتب سنة
 الغرامات المالية تصل إلى 100 ألف دينار
عقوبات اضافية أخرى غرامتها ما بين مائة ألف دينارو خمسون ألف دينار
  والحد الأدنى عشرون ألف دينار مع السجن 
فرض رقابة مسبقة على مواد المرئي والمسموع 11 مكرر
  معاقبة المحررين والموظفين العاديين المادة 13
تغليظ عقوبة المساس بالذات الإلهية أو الأنبياء أو الصحابة الأخيار أو آل البيت
من 5 آلاف دينار ولا تزيد على20 ألفا او الحبس لمدة لا تتجاوز السنة إلى غرامة لا تقل عن مائة الف دينار ولا تزيد على مائتي الف وبالسجن سنتين
 تغليظ عقوبة التعرض لشخص أمير البلاد من غرامة لا تقل عن 5 آلاف دينار ولا تزيد على 20 الفا الى السجن لمدة عام وغرامة لا تقل عن 50 الف دينار ولا تزيد على مائة الف دينار
  تغليظ عقوبات اثارة النعرات والفتنة كما جاء في التعديلات فرض رقابة مسبقة على اعمال الانتاج الفني
وأخيرا معاقبة من يرتكب جريمة
 إهانة أو تحقير أو ازدراء مجلس الأمة أو مجلس الوزراء
وأزيدكم خفيف الطينة يبشرنا بأن ما سبق مجرد سلطة والمين كورس ما وصل بعد
---
الرد على هذا التوجه الخطير
لثقتي أن الدفاع عن الحريات العامة يعاني من مشكلتين أساستين هما
قلة المدافعين عنها
الإنتقائية في التحركات
أتصور أن العمل المركز على اكثر من جبهة سيؤتي ثماره سريعا
ومجلس الوزراء لن يتحمل الضغط خاصة من الخارج
وسيعلن قريبا التحفظ على التعديلات السابقة للمزيد من الدراسة
اذا تحقق التالي برأي المتواضع
حملة في عالم المدونات
حملة من قبل مؤسسات المجتمع المدني
تحرك الناشطين في حقوق الإنسان لتنبيه المنظمات الدولية لما يحصل في الكويت
لقد بدأت الصحف بالفعل حملاتها ضد التعديلات
وكذلك بعض القنوات الفضائية
كما عبرت مجموعة كبيرة من التجمعات والجمعيات والقوي المجتمعية والكتاب عن استهجانها لتعديلات وزارة الإعلام
وفي النهاية غياب ذكر النواب عن هذا الموضوع ليس سهوا
وخلكم متفائلين بقدرتكم على قلب الاوضاع لصالح دعم الحريات العامة بكل أصنافها

30 comments:

Anonymous Farmer said...

هذه نافذة صغيرة لما ستؤول إليه الأوضاع في المستقبل القريب




المستقبل اردى

وايد

Enter-Q8 said...

فكرتك سكين بـ36 و هاتك يا قطع
و الا سلاسل عليها
بسوي البنر

Q8i said...

حـاشني يأس وغسلت ايدي
مع حكومة ناصر الـسادس

المجلس بمخابته و 90% من الاعلام
شاريه بخشم الدينار


ومع كل تخبطاته قاعد





الله كريم

well_serviceman said...

أين الحريه؟ هل توجد حرية في بلادنا؟ ، بل لعلي أتساءل ، هل لدينا حرية نحن العرب؟

جبريت said...

عاجل حسب ما وصلني في المسج

محكمة الاستئناف تؤيد حكم حبس النائب السابق جمال الكندري سنتين مع الشغل والنفاذ على خلفية اصدار شيك من غير رصيد

Sami said...

حلوه سالفة المين كورس

bo bader said...

لوما الحكومة مطمئنة إنها حاطة المجلس بالمخباة ما تجرأت على هذا الطرح .

إحنا الحين قاعدين نتحمل نتائج تخاذل نواب الحكومة وتوقيعهم بالبراءة على بياض لرئيس الوزراء حتى قبل جلسة التصويت على عدم التعاون !

علشان نعرف نختار نواب أحسن مرة ثانية ....

تحياتي

أحمد الحيدر said...

لا ولاحظ العقوبات الحبس والغرامة .. حتى ما يقولك أو الغرامة .. يعني على هالحال من باجر كلنا بالسجن ..

ولا تنسى المدونات شاملها ترى التعديل مع الرسائل الهاتفية .. تخيل بدز مسج لازم أروح أسـتأذن الوزارة :)

اللي يضحكني إن بعض محدودي التفكير يعتقدون بالتغليظ يرتدع المخالف للقانون الحالي .. وينسون إن أصلا القانون الحالي غير مطبق بصورة سليمة ..

فقرة "الازدراء" حسب معلوماتي لغاها مجلس الوزراء من كثر ما انضغطوا بسبتها :))

وخوفك يخوي لا تكون التعديلات واللوية اللي مسوينها عشان يمررون شي ثاني أخطر ..

وبالنسبة لمواقف النواب واحد فقط حتى الآن أعلن تأييده .. من الدائرة الخامسة .. ارجع للقبس نفس يوم نشر الخبر عشان تعرف منو :)


تحياتي ..

ma6goog said...

القانون خكري مثل اللي حطه

حقوقي said...

خوش راي
وهم انا كنت افكر بحملة قوية


ننطر بو وليد يضبطنا ببنر حلو من انامله الذهبية

وانشالله نقدر نسوي شي ...

DiLLi O MiLLi said...

يالله ننطر البانر

وترى أخوي عاجل ما ذكرت أن انهم بصدد أصدار قانون للرقابة على المدونات
وهذا القانون لااااازم نحاربه قبل لاااا يظهر على الساحة

Mok said...

عاجل

انا عندي ايمان كبير بان هذي الحكومة المؤقره

ضــعيفه

وعندما اقول ضعيفه ليس كما يريدون بعض التكتلات العبث نما اعني ضعيفه في مواجهتهم

وما هذه التعديلات الا بـسبب ضغوطات نواب العبث) من خلف الستار

وبسبب التجمع اللي حصل ومازال السكوت عارم حتى من ادعياء المعارضة الجديدة دليل رضا

احنا ابتلشنا في نواب حكومين ثرثارون ومعارضين ابتزازيين وهم ابعد عن الدستور واهله

وما الك الا التوازن السياسي في المرحلة الحالية مع تبني قضايا مفيدة للبلد حتى تغير مجرى اللعب السياسي اللي حاصل

الحاصل ان كثير من النواب ليس لديهم افكار ورؤى ولهذا اتجهوا الى الرقابة التعسفية ويفترض بعض الصالحين في المجلس يتبنوا قضايا لتغير مجرى الاحباط والاسطوانه المكررة

عموما اذا مرت هذه التعديلات فهي كارثه بحق ولو اني اتوقع لا تمر ببسب الحملة الرائعه التي تنظمها القبس وغيرها

ونما الى علمي ان التيار الوطني قاعد يعيد ترتيباته واوراقه وسينظم حمله حول هالموضوع

عين بغزي said...

قانون لا طبنا ولا غدا الشر انا ابي اسميه
وناطريين بنر ابو وليد

عاجــل said...

Anonymous Farmer

طالما ان هذا الشيء لم يحصل فمنعه الآن اسهل من تعديله في المستقبل

عاجــل said...

Enter-Q8

اعملع على نار هادية

عاجــل said...

Q8i

تو الناس على الاحباط

احنا بسنة التنمية

عاجــل said...

well_serviceman

موجودة بس قاعد تصغر

عاجــل said...

جبريت

شكرا

عاجــل said...

Sami

اللي خلانا نفكر فيها هو خفيف الطينة

عاجــل said...

bo bader

مو شرط هي لها سوابق في الطفاقة
وسوء التقدير

عاجــل said...

أحمد الحيدر

لازم يعملون تمثال للنائب المحترم

عاجــل said...

ma6goog

انعم واكرم

عاجــل said...

حقوقي

مو مهم منو المهم ان يصير شيء يوقف هالمد الأثول

عاجــل said...

DiLLi O MiLLi

هذا توجه قديم يروح ويرجع
عموما اذا قدرنا نفلش التعديات الكبيرة راح نقدر على موضوع الإنترنت

EXzombie said...

اخذوهم بالصيحة

al-rayah said...

اتوقع اذا اقروا القانون اغلب المدونات بتصير مختصه بالطبخ ورجاء عدم المساس بذات منال العالم والشيف رمزي

قانون اعوج مثلهم ومثل الوزير النايم اللي حطه

كويــتي لايــعه كبــده said...

السؤال: هل مشكلة الكويت تكمن بجرأة الطرح والتسبب بقطع طريق التنمية؟... أم الإدارة السيئة والإصرار عليها؟

التطرق للمرئي والمسموع بالكويت وترك أسباب الفشل والإفشال بالإدارة العامة مثل معالجة الرجل في حالة الكسر في الرقبة... لكن هذا متوقع بسبب (1) مستوى الآداء الحكومي و(2) مدى الإنبطاح البرلماني المسبق في وجه الفساد العارم

الكويت تتجه من سيء الى أسوأ ومن خدمات رديئة الى مفاهيم أردئ والآن الضرب علني على الحريات بعد المرور بشوط لا بأس به من التفرقة والتقسيم

نحن نواجه العبث على المستوى النظري والقيمي لكن بكل صراحة لا أرى أي نور بآخر النفق في ظل المعطيات الحالية والتي تتجه نحو الزيادة لا التقلص

عاجــل said...

EXzombie

صوت وصورة بعد

عاجــل said...

al-rayah

هذي الجرايد اهي الي بتصير للطبخ

اما المدونات راح تشب شبة
وطبعا ماكو حل غير قطع خدمة الانترنت

عاجــل said...

كويــتي لايــعه كبــده

كل قواعد النقد تقوم على الدستور والقوانين المنظمة اذا تقلصت ما عاد ممكن تتحرك وتنتقد لا تنمية ولا حتى هيئة الزراعة